جناح حائل يستقبل زوار “الجنادرية 33” في أول أيامه يضم بيت حائل وعرضاً تاريخاً وثقافاً للمنطقة

0 89

استقبل جناح منطقة حائل المشارك في مهرجان “الجنادرية ٣٣” زواره في أول أيام المهرجان، مستعرضاً أمامهم التاريخ العريق والارث الثقافي للمنطقة، ومراحل تطور منطقة حائل منذ تأسيس المملكة حتى يومنا هذا.
ورحب جناح حائل في زوار الجنادرية بالعرضة والسامري الحائلي، كما استعرض الجناح أمام الزوار أهم الشواهد التاريخية، وصوراً ولأمراء المنطقة منذ توحيد المملكة وأهم منجزاتهم في تطوير منطقة حائل.
كما شاهد زوار جناح منطقة حائل عرضاً شمل المحنطات ومرسم للفنون التشكيلية، وركن للجان التنمية الاجتماعية بعرض متحفي لنوادر المقتنيات القديمة وذلك بعرض متحف لقيت للماضي أثر.
وتجول زوار جناح منطقة حائل في “البيت التقليدي” والذي يعتبر نموذجاً لبيت حائل قديماً بمكوناته ومقتنياته، حيث تعرف الزوار على أسلوب الحياة في منطقة حائل، متجولين بين “الليوان” ومجلس “الشتاء والقيض”، كما شاهد زوار الجناح دار “المصخن” ودار “الشايب”، ودار “البنات”، وغرفة العروس، والمكان المخصص للماء بنحاسيات وأدوات الري، وكذلك “الماقد” المطبخ بأسلوب الحياة قديما.
كما شاهد الزوار أهم اللوحات الاحترافية للفن التشكيلي في القاعة المخصصة لذلك، والتي تحتوي على أكثر من ٧٥ لوحة لأكثر من ٣٨ فنانة وفنان من منطقة حائل بأساليب ومدارس فنية ومواضيع مختلفة.
واستضاف جناح حائل زواره في “المضيف” المكون من بستان للنخيل وجلسة عربية تقدم فيها واجب الضيافة من القهوة والشاهي على طريقة أهالي منطقة حائل طوال أيام المهرجان بالهواء الطلق.
ويضم جناح حائل ركن جامعة حائل بالقاعة الشرقية، والذي يستعرض عرض علمي عن اثار جبه والشويمس، وعرض تفاعلي من خلال الخط “الثمودي” إضافة الى المطبوعات، ونماذج من المعثورات الاثرية والتاريخية.
وتتواجد أمانة المنطقة في جناح في التوسعة بالجزء الغربي من بيت حائل، ويحتوي على ساحة للعروض وشاشات ومحلات للأسر ومعرض لمنجزات الأمانة اضافة الى محلات الحرف اليدوية وركن الاطفال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد