رسالة عن القتل بعثها طفل في “مجموعة واتساب” تثير رعب وخوف والده على حياة بقية أطفاله

0 145

فوجئ أحد المواطنين بتلقي رسالة غريبة من أحد أطفاله عبر تطبيق “واتساب” تتضمن سؤالاً عن القتل، الأمر الذي أدخله في حالة من الرعب والخوف على حياة أطفاله الصغار.

وقال المواطن، ويُدعى “أبو أمير”، إنه انتبه لرسالة بعث بها أحد أطفاله على مجموعة العائلة على “واتساب” جاء فيها: “هل ستقتل ولداً صغيراً أم تقتل نفسك؟”.

وأوضح أنه قام على الفور بالاتصال بطفله مستفسراً عن الأمر، ليخبره بأن هذا سؤال طُرح عليه من خلال لعبة على جواله يشارك فيها، مبيناً أنه بعد سماع ذلك أسرع بالعودة إلى المنزل لتدارك الأمر قبل حدوث ما لا يُحمد عقباه.

وأضاف “أبو أمير” أنه بالحديث مع طفله حول الأمر أنفجر الطفل باكياً من شدة الضغط النفسي الذي سبّبته له اللعبة، محذراً الآباء والأمهات من خطر هذه الألعاب، مشدداً على ضرورة الانتباه ومتابعة أطفالهم لحمايتهم من هذه الألعاب الخطرة التي تتعدد أشكالها وتسمياتها، ولكن لها تأثيرات لا تقل خطورة عن لعبة “الحوت الأزرق”.

يُذكر أن طفلاً من مدينة أبها لم يتجاوز عمره 12 عاماً أقدم على الانتحار شنقاً يوم الخميس الماضي متأثراً بلعبة “الحوت الأزرق”، في أول واقعة تشهدها المملكة من هذا النوع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد