أدب و ثقافة

“وفد الشورى” يتجول في أقسام الملحقية الثقافية في أمريكا

قام عدد من أعضاء مجلس الشورى بزيارة للمحلقية الثقافية في واشنطن، يتقدمهم نائب رئيس مجلس الشورى الدكتور محمد امين الجفري، حيث كان في استقبالهم الملحق الثقافي في امريكا، الدكتور محمد بن عبدالله العيسى، ونائب الملحق الدكتور عبدالرحمن السبيل، ومساعد الملحق الدكتور عبدالغني الحربي، وعدد من المسئولين في الملحقية.
وقام الوفد عند وصوله بالتجول في أقسام الملحقية والاطلاع على آلية العمل بها والتعرف على الجهود التي تقوم بها الملحقية في خدمة المبتعثين في جميع الولايات المتحدة.
واستمع الوفد لشرح من الملحق الثقافي، الدكتور محمد العيسى عن جهود الملحقية وعملها خلال الفترة الماضية وما تقدمة من خدمات للمبتعثين وكيفية التواصل معهم وتذليل كل الصعوبات من أجل أن يحصلوا على خدمات تعليمية في جامعات معتمدة.
وأشار العيسى إلى أن بوابة “سفير” تقدم خدمات متميزة للمبتعثين واستفاد منها الجميع، وبشكل اختصر الوقت كثيرا عن السابق حيث يستطيع المبتعث أن يحصل على كل ما يريد من خلال البوابة في حال كان مستوفي جميع الاشتراطات اللازمة لتقديم الطلب.
كما قدم العيسى شرح للوفد عن موقع الملحقية الإلكتروني وما يحتوية من خدمات إضافة إلى جميع الحسابات الخاصة بالملحقية في جميع وسائل التواصل الاجتماعي والتي يتفاعل معها جميع الطلاب وتقدم لهم خدمات على مدار الساعة، حيث تقدم لهم المعلومات والمواضيع والاستفسارات التي يحتاجون الإجابة عليها.
وقدمت نورة النفيسة مديرة الشئون الاجتماعية والثقافية شرح عن ما يواجهه بعض المبتعثين من صعوبات ومشاكل اجتماعية تساهم الملحقية في حلها والتعامل معها حتى يتمكن المبتعث من التفرغ لدراسته وتحصيله العملي.
فيما قدمت سلامة خواجي مديرة الشئون الثقافية نبذه مختصرة عن جميع الخدمات التي تقدمها الملحقية في وسائل التواصل الاجتماعي وحجم التفاعل من المبتعثين وحرصهم على الاستفادة من هذه الخدمات إضافة إلى تقديم البرامج والخدمات التي تتوافق مع التقنية الحديثة في وسائل التواصل الاجتماعي.
فيما أوضح مشرف الأندية الطلابية، فيصل الشمري الدور الكبير الذي تقوم به الأندية الطلابية التي يتجاوز عددها 300 نادي طلابي سعودي في الجامعات الامريكية والتي تساهم بشكل كبير في تقديم الصورة الحقيقية عن ثقافة المملكة من حيث إقامة الندوات والاحتفالات في جامعاتهم للتعريف بالمملكة وتاريخها وثقافتها والمشاركة في البرامج التطوعية في شتى الولايات.
وقام الوفد بعد ذلك بزيارة لقاعدة الملك عبدالله الثقافية والاطلاع على ما تحتوية من ارث ثقافي وتاريخي للمملكة يعد أحد المعالم الثقافية في واشنطن، حيث أبدو إعجابهم بما شاهدوها من مجسمات ومن تقنية حديثة تقدم ثقافة وتاريخ المملكة بشكل عصري وتفاعلي.
عقب ذلك توجه الوفد إلى سفارة خادم الحرمين الشريفين للالتقاء بسفير المملكة في واشنطن، الأمير عبدالله بن فيصل بن تركي بن عبدالله وأداء صلاة الجمعة في مقر السفارة وعقب ذلك تناول طعام الغداء.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى