بالصور: “الأجفر” بطلا لبطولة “السوبر” بين بطلي حائل والعلا

0 14

توج مدير فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة حائل الأستاذ فريح العياد ومدير مركز التنمية الاجتماعية بمنطقة حائل الأستاذ سعد الصعب فريق “الأجفر” بطلا لبطولة السوبر والتي أقيمت بين بطل دورة مركز التنمية الاجتماعية بمنطقة حائل فريق “الأجفر” وبطل دورة مركز التنمية الاجتماعية بمحافظة العلا فريق “الجبلين” , كما قاما بتكريم صاحب المركز الثاني وأفضل لاعب في البطولة , كان ذلك مساء البارحة الجمعة الموافق 21 – 9 – 1438هـ , على ملعب النشاط الاجتماعي التابع لمركز التنمية بقفار جنوب مدينة حائل , بحضور مدير مركز التنمية الاجتماعية بمحافظة العلا الأستاذ نواف البلوي , وعدد من منسوبي فرع وزارة الشؤون الاجتماعية بمنطقة حائل , وبعض الإعلاميين , وحضور جماهيري جيد.

وقد تمكن فريق “الأجفر” من تسجيل الهدف الأول عن طريق إبراهيم وادي في نهاية الشوط الأول منهيا هذا الشوط بتقدمه بهدف وحيد.

وفي الشوط الثاني تمكن لاعب “الجبلين” من تعديل النتيجة برأسية سليمان العرادي , ومع منتصف الشوط الثاني تمكن لاعب “الأجفر” إبراهيم وادي من ترجيح كفة فريقه بالهدف الثاني , وفي الوقت بدل الضائع سجل “الأجفر” هدفين متتاليين عن طرق خالد الرجاء ومحمد النيف لينهي بذلك بطولة السوبر بفوزه على بطل العلا فريق “الجبلين” بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد , ويتوج بذلك رسميا ببطولة السوبر , أدار اللقاء تحكيميا حكم ساحة أحمد الصايل وساعده رجلي خط سلمان الحمد وسعد الدهلاوي , فيما حصل على جائزة أفضل لاعب في المباراة حاتم الدخيل من فريق “الجبلين”.

من جانيه أوضح مدير فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة حائل الأستاذ فريح العياد أن هذا اللقاء هيأ الفرصة لشباب منطقة حائل للاحتكاك بخبرات رياضية من خارج المنطقة وهذا سيعطيهم مزيدا من الخبرة والتميز , مشيرا إلى أن المستوى الفني للمباراة كان عاليا وعكس ما يتميز به شباب الوطن من مهارات عالية في لعبة كرة القدم وما يتسمون به من أخلاق رياضية عالية , مقدما شكره لمدير مركز التنمية الاجتماعية بمنطقة حائل الأستاذ سعد الصعب مهندس التنمية في منطقة حائل – على حد وصفه – , ومقدما شكره لكافة زملائه بالمركز نظير جهودهم في إنجاح دورة مركز التنمية الاجتماعية وفي بطولة السوبر , سائلا الله التوفيق والنجاح لشباب الوطن , ومؤكدا على ما تلقاه فئة الشباب من دعم كبير من لدن حكومة خادم الحرمين الشريفين – رعاها الله -.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.